منتديات احزاني
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السبع الموبقات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق احزاني
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1566
العمر : 26
الموقع : http://ah.zaghost.com/vb/
العمل/الترفيه : مدير المنتدي
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 03/06/2008

مُساهمةموضوع: السبع الموبقات   الإثنين يوليو 07, 2008 1:06 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السبع الموبقات ( التولي يوم الزحف )
الحمد لله بحمده نبدأ. وعليه نتوكل وإليه نلجأ . لا نسأل سواه ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون.أحمد الله وأشكره وأتوب إليه وأستغفره وأستعين به وأستنصرهوأسأله اللطف في قضائه في جميع الشئون . وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله شرفه وفضله وزينه وجمله واصطفاه واجتباه ووفقه وهداه فكان خيرة خلق الله . اللهم صل وسلم وبارك علي رسول الله محمد خير عبادك وعلي آله وصحبه وكل مسلم آمن بآيات ربه ففاز بقربه وتمتع بحبه وسار علي دربه إلي يوم الدين . أما بعد فأوصيكم وإياي عباد الله بتقوى الله وأحذركم ونفسي من عصيان الله ثم أستفتح بالذي هو خير . يروي الإمامان الجليلان البخاري ومسلم رحمهما الله عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلي الله عليه وسلم " اجتنبوا السبع الموبقات الشرك بالله والسحر وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وأكل الربا وأكل مال اليتيم والتولي يوم الزحف وقذف المحصنات الغافلات ".
عباد الله أيها المسلمون :
التولي يوم الزحف : هو الهروب من ساحة المعركة خنوعا ووهنا وجبنا وأنانية. وحبا لسلامة النفس من الموت . وغضا للطرف عن سلامة المؤمنين .
وهو مصطلح مأخوذ من قوله تعالي " إذا لقيتم الذين كفروا زحفا فلا تولوهم الأدبار ". ومن ثم يكون التولي ( في يوم الزحف ـ في يوم الحرب ـ في يوم الجهاد) . وهو كبيرة من أكبر الكبائر وعده النبي من الموبقات التي توبق صاحبها في النار .
والجهاد علي أربعة مراتب : جهاد النفس وجهاد الشيطان وجهاد الكفار وجهاد المنافقين .
أما جهاد النفس: فيكون بتعلم الدين ثم بالعمل بعلوم الدين ثم بدعوة الغير إلي هذا الدين وذاك العمل ثم بالصبر وتحمل المشاق في سبيل ذلك .
أما جهاد الشيطان : فيكون بجهاده في دفع الشبهات ودفع الشهوات .
وصدق من قال :
وخالف النفس والشيطان واعصهما وإن هما محضاك النصح فاتهم
وأما جهاد المنافقين : فالأخص فيه اللسان وجهاد الكافرين : فالأخص فيه اليد . والجهاد إما واجب وجوب عين وإما واجب وجوب كفاية .
الأصل أن الجهاد فرض كفاية على المسلمين وذلك إذا كان الكفار في ديارهم ونحن في ديارنا لم يحتلوا لنا أرضاً ولم يعتدوا لنا على موقع أو حق لنا واسمع لربك (وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً) .(التوبة :122) .
ووجوب العين في حالات: 1
ـ إذا حضر المكلف في الصف يتعين عليه الجهاد (يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا) وقال ((يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم الذين كفروا زحفًا فلا تولوهم الأدبار) . 2ـ إذا حضر العدو إلي بلادنا سلمكم الله قال تعالي ((يا أيها الذين آمنوا قاتلوا الذين يلونكم من الكفار وليجدوا فيكم غلظة).
3ـ إذا استنفر الحاكم شخصا يتعين عليه الجهاد لما روي الإمام البخاري رحمه الله ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "لا هجرة بعد الفتح، ولكن جهاد ونية . وإذ استنفرتم فانفروا" أي إذا طلب منكم الخروج إلى الحرب فاخرجوا.
ويقول الله سبحانه: (يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل) .
4- إذا احتيج إلى ذلك الشخص ولا يسد أحد مسدَّه إلا هو.
ويجب الجهاد علي المسلم الذكر العاقل البالغ الصحيح الذي لديه من الزاد ما يكفيه حتى يعود . المسلم فلا يجب علي غير المسلم . الذكر فلا يجب علي المرأة فقد روي البخاري رحمه الله عن عائشة رضي الله عنها قالت قلت: يا رسول الله هل على النساء جهاد؟ قال: جهاد لا قتال فيه: الحج والعمرة" ولا يمنع من خروجهن للتمريض ونحوه . العاقل فلا يجب علي غير العاقل . الصحيح فلا يجب علي المريض واسمع لربك (ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا نصحوا الله ورسوله) [سورة التوبة: 91] . ويقول الله تبارك وتعالى: (ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج) [سورة الفتح: 17] . البالغ فلا يجب علي الصغيرولأنه عبادة، فلا يجب إلا على بالغ فقد روي الشيخان البخاري ومسلم عن ابن عمر قال : "عرضت على رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد وأنا ابن أربع عشرة سنة فلم يجزني" أما عن إذن الوالدين فالجهاد الواجب لا يعتبر فيه إذن الوالدين أما جهاد التطوع فإنه لا بد من إذن الوالدين المسلمين الحرين أو إذن أحدهما روي البخاري ومسلم عن ابن مسعود: "سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم: أي العمل أحب إلى الله؟ قال:" الصلاة على وقتها." قلت ثم أي؟ قال: "بر الوالدين." قلت: ثم أي؟ قال:" الجهاد في سبيل الله" . " وروي البخاري وأبو داود والنسائي والترمذي وصححه عن ابن عمر: "جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فاستأذنه في الجهاد. فقال: أحيٌ والداك؟ قال: نعم. قال:" ففيهما فجاهد. وفي كتاب شرعة الإسلام: " ولا يخرج إلى الجهاد إلا من كان فارغًا عن الأهل والأطفال وعن خدمة الوالدين، فإن ذلك مقدم على الجهاد، بل هو أفضل الجهاد".
والجهاد إذا وجب ينبغي فيه الثبات وعدم الفرار" يا أيها الذين امنوا إذا لقيتم الذين كفروا زحفاً فلا تولوهم الأدبار، ومن يولهميومئذ دبره إلا متحرفاً لقتال أو متحيزاً إلى فئة فقد باء بغضب من الله ومأواه جهنموبئس المصير. فلم تقتلوهم ولكن الله قتلهم وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى وليبليالمؤمنين منه بلاءً حسناً إن الله سميع عليم. ذلكم وان الله موهن كيد الكافرين .إن تستفتحوا فقد جاءكم الفتح وغن تنتهوا فهو خير لكم وانتعودوا نعد ولن تغني عنكم فئتكم شيئاً ولو كثرت وان الله مع المؤمنين" فقد نزلت هذه الآيات في نصح المؤمنين للثبات يوم بدر يوم الفرقان بين الحق والباطل يوم التقي الجمعان ورغم نزول الآيات بخصوص هذا اليوم إلا أنها عامة فالعبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب كما يقول علماء التفسير . فيكون الثبات سبب للنصر . وللنصر عوامل أخري : منها:
1ـ الإيمان بالله ظاهرا وباطنا وصدق الله " وكان حقا علينا نصر المؤمنين ".
2ـ والصبر "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ [آل عمران : 200]. 3ـ والإخلاص لله" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ "[محمد : 7]. 4ـ والإعداد المادي "وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ [الأنفال : 60]. 5ـ والائتلاف وعدم الاختلاف " وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُواْ إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ [الأنفال : 46] . 6ـ والإقدام وعدم الإحجام "َقالَ رَجُلاَنِ مِنَ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِمَا ادْخُلُواْ عَلَيْهِمُ الْبَابَ فَإِذَا دَخَلْتُمُوهُ فَإِنَّكُمْ غَالِبُونَ وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ [المائدة : 23] . 7ـ والتوكل علي الله والمشورة "وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُواْ إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ [الأنفال : 46] .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ah.zaghost.com/vb/
دموع النسيان
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 503
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 04/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: السبع الموبقات   الجمعة يوليو 18, 2008 10:09 am

يسلمووو وسيم علي هذا الخطب
تحياتي لك
دموع النسيان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امير الحب
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 97
تاريخ التسجيل : 04/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: السبع الموبقات   الخميس يوليو 24, 2008 4:44 am

يسلمووو وسيم علي هدا الموضوع
تحياتي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
السبع الموبقات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات احزاني :: القسم الاسلامي لمنتديات شموع الوداع :: (¯°·._.·(الخطب الدينية )·._.·°¯)-
انتقل الى: