منتديات احزاني
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقاومة الحرب النفسية 3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكة الاحساس
مشرف علي قسم
مشرف علي قسم


انثى
عدد الرسائل : 665
العمر : 25
العمل/الترفيه : '***
تاريخ التسجيل : 29/07/2008

مُساهمةموضوع: مقاومة الحرب النفسية 3   الخميس يوليو 31, 2008 9:31 am

مقاومة الحرب النفسية 3



الدعاية النازية

إنها دعاية لا عقلانية لأنها تهدف لإثارة المشاعر والعواطف لدى الأفراد ، وتغلب الدعاية النازية الصورة على التبرير والحس الاندفاعي على المنطق .

* استفادت الدعاية النازية من الغرائز : الأبوة ، الأمومة ، الجنس ، القوة ، العنف والكراهية والتدمير.

* يقول هتلر : ( إن الرأي العام لا يعتمد على الخبرة الشخصية أو على معرفة الأشخاص وهو يستسلم للدعايات التي تسيطر عليه دون أن يشعر ، والصحافة هي الموجه الوحيد … ) وحالياً اتخذ التلفاز هذا الدور بجدارة .

* الدعاية : فن التأثير بخيال الجماهير التي تسيطر عليها الغريزة حيث تجد بعد أن تتخذ شكلاً نفسياً (سيكولوجيا) ملائماً الطريق إلى قلبها ، ويجب إخضاع جميع البرامج المدرسية والتوجيهية لخدمة الدولة ، كما يقول أدولف هتلر في كتابه (كفاحي) .

* ويشرح غوبلز ، وزير الدعاية في عهد هتلر دعائم الدعاية النازية بقوله : ولنا أن نقارنها بالدعاية الصهيونية .

(ينبغي أن نبحث عن الأقليات الموتورة ، وعن الزعماء الطموحين الفاسدين وذوي العصبيات الحادة والميول الإجرامية فنتبناهم ونحتضن أهدافهم ونهول مظالمهم ونهيج أحاسيسهم بمزيج من الدعاية والشائعة مثيرين الغني على الفقير والرأسمالي على البروليتاري ، دافع الضرائب على فارضها ، الجيل الجديد على القديم ، وبذلك نحقق درجة من الفوضى يمكن معها التلاعب بمقدرات العدو وفق ما نشاء )

* خاطبت الدعاية النازية المشاعر وتلاعبت بالعواطف فلم تترك للشعب فرصة التفكير الهادئ فتبلدت عقوله حتى كف عن التفكير سوى تفكير واحد : هتلر هو القوة ، القوة الوحيدة الحقيقية .

* في دراسة (تشاكونين) بعد الحرب العالمية الثانية (اغتصاب الجماهير بواسطة الدعاية ) يقول عن الدعاية النازية أنها تقوم على عناصر عاطفية لا عقلانية وتأخذ بمبدأ الاستجابة الشرطية لبافلوف ، والدعاية ضمن هذه النظرية تحدث تحويلاً في الاندفاعات الطبيعية للفرد وتوجهها صوب مواضيع محضرة سلفاً . (التفوق الثقافي والعرقي الجرماني… ) .

مواصفات الدعاية الصهيونية

1- التخطيط المنظم للدعاية وبث الأفكار والتوجهات .

2- دعاية ذات أهداف محددة .

3- تبتدع أشكالها وفق متغيرات الواقع (متغيرة) .

4- مرتبطة ببناء عقائدي يؤكد على مبدأ الدولة والحضارة والتميز .

5- تنسيق الجهود العسكرية والسياسية والإعلامية .

6- استخدام التلفزة والإذاعة والصحف بمهارة .

7- استخدام الصورة وتعمد تشويهها بما يتناسب والأهداف .

8- الكذب والتضخيم والمبالغة أو التسفيه .

9- التلاعب بالأرقام والإحصاءات .

10- قلب الحقائق ، وتزوير الوقائع (السياسية والتاريخية … ) .

11- تشجيع السياحة .

12- عقد المؤتمرات والمهرجانات والتبادل الثقافي .

13- تشكيك الخصم بقدراته وإمكانياته .

14- تعتمد على إظهار قوتها الساحقة وعلى الإبهار .

15- تثير عقد الخوف والتفوق لدى الإسرائيلي.

16- تثير نوازع التراجع والانكفاء والسكون والاستسلام لدى الطرف العربي .

17- تستخدم وسائل القمع والإرهاب العسكري للتأثير النفسي في الخصم .

الدعاية الإسرائيلية (البروباجندا)

تشتمل مقومات الدعاية الصهيونية التي حققت لها نجاحات في الغرب على العناصر:

1. إن (إسرائيل) نتاج الفكر والجهد والمهارة النابعة من الحضارة الغربية .

2. أن قيام (دولة إسرائيل) تحقيق لنبوءة توراتية ، وإزالة لظلم التاريخي .

3. التأكيد على فضل (اليهودية) على الديانات الأخرى .

4. تفوق اليهود على الشعوب الأخرى .

5. (اليهودية ) و ( إسرائيل) ذات رسالة حضارية منذ القدم .

6. استغلال الاضطهاد الديني والعنصري ضدهم ، وتضخيمه لمصلحة إقامة (الدولة) وديمومتها. (الهولوكوست) .

7. الأمن الإسرائيلي مهدد دوماً من جيرانها ، وأمنها مرتبط بالأمن والسلام العالميين.

8. (إسرائيل) دولة صغيرة مسالمة ديمقراطية في محيط عربي معادي وغير ديمقراطي ، ويضم تيارات إسلامية متطرفة .

9. (إسرائيل) حامية المصالح الاقتصادية الغربية ، وممثلة هذه الحضارة وأي تهديد لها تهديد لمصالح الغرب .

10. تصوير العرب والفلسطينيين كعدوانيين ومشاغبين وإرهابيين ، ومتخلفين ، يجب التخلص منهم .

الدعاية الأمريكية

الدعاية من رموزها

1. أمريكا قوية لا تهزم النسر الأمريكي

2. أمريكا ذات يد طائلة المارينز/رامبو

3. أمريكا لا تسامح المعتدين على مصالحها العراق/ليبيا

4. أمريكا تمثل حضارة العالم الجامعات

5. أمريكا تمثل قمة الديمقراطية جورج واشنطن

6. أمريكا تمثل قمة التقدم التقني و العلمي الإنترنت

7. أمريكا تمثل قمة التقدم الثقافي والفكري الجينيوم

8. أمريكا بلد الحرية تمثال الحرية

9. أمريكا راعية حقوق الإنسان بالعالم منظمات حقوق الإنسان

10. أمريكا حامية الأقليات المضطهدة الأكراد/الأقباط

11. أمريكا ضد الإرهاب والتطرف ملاحقة (بن لادن)

12. أمريكا بلد الرفاهية الجينز والهمبرجر والكولا

13. أمريكا بلد الصناعات السيارات الفارهة

14. أمريكا بلد الغنى والمتعة مايكل جاكسون/والت ديزني

غسيـل الدمــاغ

يقول د.أحمد بدر أن الشيوعيين الصينيين أعطونا مصطلح ( غسل المخ ) وأظهروا عن طريق تحويل المدنيين الغربيين وأسرى الحرب أن وسائل الإصلاح الفكري لا ينبغي فهمها على أنها نوع من السحر الأسود الذي تمارسه النظم الديكتاتورية على المواطنين الخاضعين . واستخدم المصطلح هنا للدلالة على :

- إرغام الشخص البريء على أن يعترف بكل إخلاص ذاتي

- أنه قد ارتكب جرائم خطيرة ضد الشعب والدولة .

- إعادة تشكيل معتقدات الشخص السياسية حتى ينكر معتقداته السابقة ويصبح داعية للشيوعية .

إن لغسيل الدماغ ارتباط بالدعاية والتطبيع(التسميم) السياسي حيث تهدف العمليات الثلاثة إلى تشكيل الاتجاهات وتشريب بعض المعتقدات وتحقير أو تحطيم معتقدات أخرى كما أن العمليات الثلاثة تستخدم بدرجات متفاوتة - العقل والعاطفة والمنطق والعقيدة والاستمالة والقهر .

الأساليب الفنية لغسيل الدماغ

1. السيطرة الكاملة : أي التحكم الكامل بكيان الضحية (السجين مثلا) ووجوده ويشمل هذا التحكم كل تصرفاته حتى بالنسبة لقضاء حاجاته الخاصة . ويطبق في هذا الخصوص قواعد صارمة تغطي جميع ساعات يقظته ونومه ، والهدف : وضع السجين تحت مضايقة سكيولوجية مستمرة ، وإعطاءه الدرس بأن سجانيه هم القادرون على كل شيء وأنه لا حول له ولا قوة .

2. الضياع والشك : يهمل السجين فلا يبلغ الاتهامات المحددة ضده ، وتقابل شكواه بالغضب ثم يطلب إليه الاعتراف الكامل … فيحتار ، فهو لا يستطيع الدفاع لجهله بالتهم ولا يستطيع أن يرجئ طلباتهم بالاعتراف .

3. العزل : عن الأسرة والعالم الخارجي .

4. التعذيب : العقلي والبدني والنفسي .

5. الإنهاك الجسدي : بنوع الطعام والنوم المتقطع … الخ .

6. التحقير الشخصي .

7. تثبيت الجرم .

مراحل عملية غسل الدماغ*

1. يخضع الضحية لعملية استكشاف غير صريحة تسعى إلى تحديد نقط الضعف في شخصيته الفردية ، وأداة الوصول لذلك المقابلة أو المحادثة الشفهية الحرة ، التي قد تتم دون أن يعلم الضحية بغايتها الحقيقية .

2. مرحلة إثارة القلق : حيث يتم التلاعب بنقاط الضعف إلى حد التمزق وهذه العملية يسهل تنفيذها على الأسرى والمعتقلين حيث يكون الضحية مقيداً في حركاته وتنقلاته وعلاقاته ، ولكنها لا تستحيل بالنسبة للآخرين ، وبصفة خاصة الدبلوماسيين بفضل العنصر النسائي والوسائل الأخرى .

3. عندما تصل الضحية لمرحلة التمزق الكامل ، تبدأ مرحلة إعادة تشكيل شخصية الضحية ، ويتولى هذه العملية المحلل النفسي الذي يتسلم الشخص عقب وصوله إلى حالة التمزق ، ويعيد تشكيل شخصيته وفقاً للنموذج المستهدف (يصبح الشخص طفلاً في يد المحلل يشكله كما يريد ) .

4. الإطلاق : في هذه المرحلة يعلن المحلل النفسي أن الشخص قد أضحى صالحاً لأن يطلق في مجتمع العدو ناقلاً السموم التي حقن بها .

العمليات السيكولوجية في غسيل الدماغ

1. التقمص : يتقمص السجين عادة شخصية أكبر وأهم شخص من مستجوبيه أي أكثرهم نفوذاً وسيطرة ، وهذه العملية قد تؤدي لتعاطف السجين مع سجّانه فيسهل تطويعه .

2. هبوط المقدرة الفكرية : الضعف الصحي يؤدي للتفكير غير المتماسك .

3. قلة التلاؤم : نتيجة العزل الطويل ، وما يسببه ذلك من سهولة التطويع .

4. الإيحاء : ويلعب دوراً أساسياً في معاونة الأسير على تكوين اعترافاته وخصوصاً أنه لم يعد قادراً على التمييز بين أفعاله هو والأفعال التي أوحيت إليه عن طريق مستجوبيه

5. التكرار : تكرار القول أنه مذنب تؤدي للتقبل .

6. الشعور بالذنب : إجباره على مراجعة حياته الماضية وتبرير أفعاله الشخصية والسياسية من شأنه أن يثير لدى الأسير بعض الشعور بالذنب .

7. تدمير الذات : عبر الإذلال والتحقير ، فتقل مقاومته لغسيل الدماغ .

8. السلوك المشروط : باستخدام الثواب والعقاب وإيجاد علاقة مع تقدم السجين ومدى استجابته.

9. السلوك غير العقلاني بوجه المثير المفاجئ : الإخضاع للتحقير والمذلة والألم والخوف والجوع يؤدي للتصرف بطريقة انفعالية وعاطفية وسيقوم بالتسليم لسجانيه والإذعان لهم بعد وقت قصير .

10. تناوب الخوف والأمل : مع المعاملة القاسية والوحشية فإن سجانيه حريصون على استمرار أمل السجين بالحرية إذا أذعن لمطالبهم .

ملاحظات سياسية عن غسيل الدماغ

· قلة يستطيعون مقاومة غسيل الدماغ .

· الوسط يؤثر لاحقاً على من تعرض لغسيل الدماغ .

· تكاليف باهظة في العملية ولا يمكن تطبيقها على جمهور كبير .

· احتمالية المقاومة وزوال التأثير بعد السجن تظل قائمة لدى البعض .

· الشباب والمراهقون الأكثر صلاحية للميلاد السيكولوجي والأيدلوجي .

· الشخصيات الكلية (المتطرفة ) المطلقة التفكير قابلة للتحول .

· الشخصيات القادرة على النقد والتحكم بالذات تقاوم جيداً

· الشخصية التسلطية أكثر تقبلاً (للإصلاح) من الشخصية المتحررة .

وسائل غسل الدماغ

1. استخدام العقاقير الخاصة : التي تؤدي للاختلالات والإغماء والرعشة .

2. الصدمة الكهربائية : لها نفس مفعول العقاقير ، وتؤدي الوسيلتان إلى طرد عادات واتجاهات اكتسبها الدماغ المريض فتخف أوهامه وتتلاشى تخيلاته ولا يجد الدافع القوي للانتحار أو قتل الآخرين .

3. غيبوبة الأنسولين : حيث يؤدي حقنه لخفض السكر بالدم وغيبوبة عميقة .

4. استئصال جزء من الفص الدماغي الجبهوي : مما يزيل حالات التوتر ، ويؤدي إلى تبديل شخصية الضحية حيث يقول بعض العلماء أن بعض الأفراد ممن أجريت لهم هذه الجراحة نسوا عقيدتهم الدينية تماماً .

5. الأسلوب السلوكي : بتنفير الفرد من سلوك معين وغرس الكراهية والنبذ لهذا السلوك أو العادة لديه ويتضمن هذا الأسلوب : تجويع المريض وعزله ووضعه تحت إضاءة خافتة أو شديدة ، أو في غرفة معتمة وإعطاءه أدوية تسبب القيء والدوار ، وإسماعه كلمات سيئة ، ثم كلمات محبوبة حين الانتهاء ، ويستخدم التيار الكهربائي المتقطع أثناء الإيحاءات … مع تكرار هذه الطرق لأسابيع أو أشهر مما يؤدي لتغيير في عادات أو أفكار الضحية .

6. التنويم المغناطيسي : وله طريقتان :

الأولى : استخدام الإيحاء في عقل الشخص النائم ليلتقط الأفكار المطلوبة فتطبع كلها أو جزء منها في يقظته ، وتحدث بذلك تغييراً وتحويرا في فكره واتجاهاته .

الثانية : الحصول على اعترافات وشروح وتفاصيل مكتومة بطريقة سريعة ومختصرة .

النموذج الكوري في غسل الدماغ

1. استقبال الأسرى بابتسامة وبشاشة ، ومصافحتهم الواحد تلو الآخر ، تقدم لهم السجائر (على عكس توقع الأسرى عنهم أنهم خشنون بخلاء … ) .

2. يتم تهنئة الأسرى لأنهم هربوا من قيود الرأسمالية ويكررون التهنئة مرددين (كن مقاتلاً من أجل السلام) (ألا تكون بجانب السلام ) (طبعاً أنت تريد ذلك) (حسناً إنك مقاتل صادق لقضية السلام ) .

3. يطلب من كل أسير التوقيع على تعهد من أجل السلام ، فإن أبدى مقاومة قيل له أن توقيعه تأكيد على رغبة عالمية لكل البشر المفكرين (العرض بسيط ويبدو مقنعاً وبأسلوب يبدو محايداً ) .

4. يتعرف السجانون عن دقائق حياة الأسير ، يقدمون له استمارة ، ممهورة بشعار الصليب الأحمر لكسب الثقة ، وتخلو الأسئلة من أي صيغة عسكرية ، وأغلبها معلومات اجتماعية . عن الآباء والأمهات والأقارب والدخل والتحصيل العلمي والسكن.

5. كان الأسرى يوضعون في معتقلات على الحدود مع منشوريا وتدار من قبل لجنة عسكرية وسياسية يشرف عليها آمر المعتقل . وللمحقق الذي يتحدث الإنجليزية صلاحيات واسعة يمارسها أثناء التوقيف لتنفيذ : الإقناع والمذهبة والاعتراف ومن هذه الصلاحيات ، فرض العقوبات وتخفيضها وإبدال الأعمال الشاقة بالخفيفة أو العكس .


6. يعمل الأسرى من (7 صباحاً إلى 7 مساءً) ، ويخالط العمل النقاشات والمحاضرات ، ومن يبدي من الأسرى استعداداً للمطالعة يسمح له البقاء في المكتبة ذات الكتب الأيدلوجية الموجهة .

7. يتضمن منهج المحاضرات الدروس المتعددة والمتكررة التي تتضمن :

أ) تأجيج نار الكراهية والحقد ضد الولايات المتحدة .

ب) تبيان الدور السلمي البنّاء للدول الاشتراكية .

ج) توزيع النشرات الاشتراكية ومطالبة الأسرى بحفظها ، واستعمال التكرار مع

الزجر والحزم خلال ذلك كما يستعمل ذلك أي مدّرس مع تلامذته (رجع بعض

الأسرى وهم يعيدون مقاطع كاملة من تعاليم لينين ويجادلون من مو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشق احزاني
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1566
العمر : 26
الموقع : http://ah.zaghost.com/vb/
العمل/الترفيه : مدير المنتدي
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 03/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: مقاومة الحرب النفسية 3   الإثنين أغسطس 25, 2008 5:19 am

مشكورة ملكة الاحساس على هدا الموضوع المفيد

بارك الله فيكي

دومتي بود

تحياتي

وسيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ah.zaghost.com/vb/
 
مقاومة الحرب النفسية 3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات احزاني :: قسم العام لمنتديات شموع الوداع :: (¯°·._.·(القسم التعليمي )·._.·°¯)-
انتقل الى: